ElnasrClubForum
أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم,
أنت لم تقم بتسجيل الدخول بعد!
يشرفنا أن تقوم بالدخول أو التسجيل
إذا رغبت بالمشاركة في المنتدى


منتدي خاص باعضاء نادي النصر المصري
 
الرئيسيةالبوابةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

المواضيع الأخيرة
» المجموعه المصريه لتدريب المحاسبين
السبت 14 فبراير - 11:16:46 من طرف egaa abasya

» وقاحة فتاة
الأحد 18 أغسطس - 12:01:01 من طرف pop.hassan

» منحة بي سمارت لتدريب المحاسبين لدفعة 2013
الإثنين 29 يوليو - 12:19:11 من طرف جوجسمارت

» تعليم الكاراتيه بالفيديو المباشر هدية لابنائنا
الجمعة 14 يونيو - 18:07:26 من طرف منى

» هوا عادى ادخل بحيوانات داخل النادى؟؟؟
الثلاثاء 28 مايو - 23:35:58 من طرف xkhaledxmm

» مجموعة ستائر رووووووعه
الإثنين 27 مايو - 4:19:23 من طرف ساجده لله

» كل شئ عن طلاء الحوائط
الأحد 31 مارس - 17:43:11 من طرف بنت مصر

» موضوع هام : عزبة ماما
الأربعاء 30 يناير - 22:47:47 من طرف عابر سبيل

» ادخل بسرعة!! انت لسة بتفكر ادخل بسرعة!!
الأربعاء 26 ديسمبر - 17:50:52 من طرف mohamed saleh

أفضل 10 فاتحي مواضيع
mona kabara
 
ahmed_ays22
 
abo mody
 
مصطفى ابو النجا
 
Mr:MeMo
 
ahmed_abouzid
 
anozae
 
رورا
 
yahia alzamalkwy
 
opra
 
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
mona kabara
 
ahmed_abouzid
 
abo mody
 
مصطفى ابو النجا
 
Mr:MeMo
 
Hosam Ibrahim
 
TITO
 
ahmed_ays22
 
hema
 
opra
 
أفضل 10 أعضاء في هذا الشهر

شاطر | 
 

 خمس لمسات هامة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
مصطفى ابو النجا
مشرف المنتدى الاسلامى
مشرف المنتدى الاسلامى
avatar

عدد الرسائل : 1666
العمر : 47
رقم العضوية : 192
نشاط العضو :
100 / 100100 / 100

الدولة :
السٌّمعَة : 30
نقاط : 2400
تاريخ التسجيل : 13/02/2009

مُساهمةموضوع: خمس لمسات هامة   الأحد 24 يناير - 14:08:19

بسم الله الرحمن الرحيم


خمس لمسات طيبــة


هي خمس لمسات سحرية ولكنها واقع ملموس..هي أشياء كل منا يستطيع أن
يفعلها فتفتح له القلوب..وتتسع له الصدور..ويكرّم حيث كان...


:: :: ::

اللمسة الأولى:


الإبتسامة



الإبتسامة هي المفتاح الأول لكل القلوب المغلقة..فهي مفتاح لقلوب الأطفال ومفتاح
لقلوب الكبار ومفتاح لقلوب الشيوخ وليس من الضروري أن تكون الإبتسامة
بالفعل..فأحيانا تبتسم الحروف حينما تكتب لأنها تكون من قلوب صادقة..
وتبتسم الهدايا عندما تهدى لأنها مليئة بالمحبة والوفاء..فابتسم للناس يرفعوك.


اللمسة الثانية:

الإعتذار

أحيانا نخطأ ولانرى أننا قد أخطأنا ..وأحيانا أخرى قد نبتدأ في طريق الخطأ ...
وأحيانا أخرى نشك أننا أخطأنا..إن الإعتذار هو ثاني لمساتنا السحرية لكل القلوب
فما أجمل ذاك الذي يعتذر عن تقصيره..وذاك الذي يعتذر عن خطأه وذاك الذي
يعتذر لأنه لربما جرح قلبا..أو أبكى عينا..فالإعتذار له صوره فقد يكون
برسالة أو بإعتراف تملأه الدموع أو بكلمة واحدة أنا أسف.. فأعتذر تكسب محبة
الناس.


اللمسة الثالثة:

المحبة في الله

وماأجملها من لمسة..أحب الأخرين في الله..قدم لهم ..أخدمهم ..سارع إلى فعل
الخير لهم..أحببهم في ذات الله ستجد قلوبهم تحييك..ترحب بك..وتمتد تلك الأكف
لتصافح كفك وتمضي بمحبة وإخاء ..والمحبة في الله لها صورها..فمنا من يكتب
في المنتديات ينصح هذا ويوجه ذاك..ومنا من يتبرع لخدمة الفقراء..ومنا
من يبحث عن حوائج الأخرين ليقضيها فهنيئا لتلك القلوب المحبة في الله.. فأحب
في الله ..ليجعل حبّك في قلوب الناس.


اللمسة الرابعة:

السؤال

قد يستغرب البعض منكم عندما أعتبر السؤال لمسة سحرية..نعم بل أنه أكثر من
ذلك..فالسؤال عن الأخرين يشعرهم بأهميتهم..بقيمتهم..بمحبتهم..يولد فيهم

شعور رائع لاتصفه الكلمات..فمن منّا بصراحة من يسأل عن الآخرين إذا غابوا...
أو إذا مرضوا..أو إذا صابتهم ضائقة معنوية أو مادية..وللسؤال صوره أيضا..إمّا
بزيارة أو بمكالمة هاتفية أو بإرسال رسالة...فبادر إلى تفقد
أحبّاءك اليوم...ليتذكّروك غدا.


اللمسة الخامسة:

الدعاء

أطهر لمسة وأنقاها عندما ترفع الكفوف إلى السماء وتطلب من الله عزوجل لأخيك
أو من تحبه أو من يجد ضائقة في حياته بالفرج ..تدعو له بظهر الغيب فتثلج
صدره بذاك الدعاء..فيكون كالبلسم للجروح..


:: :: ::

ودمتم خير صحبة يا الطيبين ..






(( حسبنا الله سيؤتينا الله من فضله إنا إلى الله راغبون ))
لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم

اللهم أغفرلي ولوالدي ولمن دخل بيتي مؤمناً وللمؤمنين والمؤمنات والمسلمين والمسلمات الأحياء منهم والاموات



--
ربنا آتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار

وأدخلنا الجنة مع الأبرار برحمتك يا عزيز يا غفار يا رب العالمين

اللهم صل وسلم وبارك على محمد وآله وأصحابه أجمعين
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
ام زيزو
نصراوى برونزى
نصراوى برونزى
avatar

عدد الرسائل : 385
نشاط العضو :
0 / 1000 / 100

الدولة :
السٌّمعَة : 4
نقاط : 431
تاريخ التسجيل : 22/11/2009

مُساهمةموضوع: رد: خمس لمسات هامة   الأحد 24 يناير - 19:26:38

الاستاذ مصطفي ..

فعلاً لو ان كل منا اتبع هذه اللمسات لكانت الحياه اسهل بكثيييييييييييييير مما نحن عليه الان..

جزاك الله خيراً

تحياتي .. و السلام عليكم و رحمه الله و بركاته..
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
السبع افندى
نصراوى مميز
نصراوى مميز
avatar

عدد الرسائل : 150
العمر : 66
نشاط العضو :
70 / 10070 / 100

الدولة :
السٌّمعَة : 3
نقاط : 256
تاريخ التسجيل : 21/08/2009

مُساهمةموضوع: رد: خمس لمسات هامة   الإثنين 25 يناير - 8:39:43








لفت انتباهى ماخطته يدى استاذنا الكريم /مصطفى عن فضل الابتسامه فى المعاملات بين بنى البشر فاردت ان اضيف كيف كان يتعامل بها المصطفى
***************************


حينما يقلب المسلم سيرة النبي -صلى الله عليه وسلم- لا ينقضي عجبه من جوانب العظمة والكمال في شخصيته العظيمة
صلوات ربي وسلامه عليه.ومن جوانب تلك العظمة ذلك التوازن والتكامل في أحواله كلها، واستعماله لكل وسائل تأليف القلوب وفي جميع الظروف.ومن أكبر تلك الوسائل التي استعملها -صلى الله عليه وسلم- في دعوته، هي تلكم الحركة التي لا تكلف شيئا، ولا تستغرق أكثر من لمحة بصر، تنطلق من الشفتين، لتصل إلى القلوب، عبر بوابة العين، فلا تسل عن أثرها في سلب العقول، وذهاب الأحزان، وتصفية النفوس، وكسر الحواجز مع بني الإنسان.

تلكم هي الصدقة التي كانت تجري على شفتيه الطاهرتين، إنها الابتسامة.الابتسامة التي أثبتها القرآن الكريم عن نبي من أنبيائه، وهو سليمان –عليه السلام- حينما قالت النملة ما قالت.

إنها الابتسامة التي لم تكن تفارق محيا رسولنا -صلى الله عليه وسلم- في جميع أحواله، فلقد كان يتبسم حينما يلاقي أصحابه، ويتبسم في مقامٍ إن كتم الإنسان فيه غيظه فهو ممدوح فكيف به إذا تبسم؟! وإن وقع من بعضهم خطأ يستحق التأديب، بل ويبتسم -صلى الله عليه وسلم- حتى في مقام القضاء.

فهذا جرير -رضي الله عنه- يقول -كما في الصحيحين-: ما حَجَبني رسولُ الله -صلى الله عليه وسلم- منذُ أسلمتُ، ولا رآني إلا تَبَسَّم في وجهي.
ويأتي إليه الأعرابي بكل جفاء وغلظة، ويجذبه جذبة أثرت في صفحة عنقه، ويقول: يَا مُحَمَّدُ مُرْ لِي مِنْ مَالِ اللَّهِ الَّذِي عِنْدَكَ! فَالْتَفَتَ إِلَيْهِ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- فَضَحِكَ ثُمَّ أَمَرَ لَهُ بِعَطَاءٍ.

ومع شدة عتابه -صلى الله عليه وسلم- للذين تخلفوا عن غزوة تبوك، لم تغب هذه الابتسامة عنه وهو يسمع منهم، يقول كعب -رضي الله عنه- بعد أن ذكر اعتذار المنافقين وحلفهم الكاذب: فَجِئْتُهُ فَلَمَّا سَلَّمْتُ عَلَيْهِ تَبَسَّمَ تَبَسُّمَ الْمُغْضَبِ، ثُمَّ قَالَ «تَعَالَ» . فَجِئْتُ أَمْشِي حَتَّى جَلَسْتُ بَيْنَ يَدَيْهِ.

ويسمع أصحابه يتحدثون في أمور الجاهلية -وهم في المسجد- فيمر بهم ويبتسم.

بل لم تنطفئ هذه الابتسامة عن محياه الشريف، وثغره الطاهر حتى في آخر لحظات حياته، وهو يودع الدنيا -صلى الله عليه وسلم- يقول أنس -كما في الصحيحين-: بينما الْمُسْلِمُونَ في صَلاَةِ الْفَجْرِ مِنْ يَوْمِ الاثنين وَأَبُو بَكْرٍ يُصَلِّي بَهُمْ لَمْ يَفْجَأْهُمْ إِلاَّ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم- قَدْ كَشَفَ سِتْرَ حُجْرَةِ عَائِشَةَ، فَنَظَرَ إِلَيْهِمْ وَهُمْ فِي صُفُوفِ الصَّلاَةِ. ثُمَّ تَبَسَّمَ يَضْحَكُ!
ولهذا لم يكن عجيبا أن يملك قلوب أصحابه، وزوجاته، ومن لقيه من الناس.
الطريق إلى القلوب
لقد شقّ النبي -صلى الله عليه وسلم- طريقه إلى القلوب بالابتسامة، فأذاب جليدها، وبث الأمل فيها، وأزال الوحشة منها، بل سنّ لأمته وشرع لها هذا الخلق الجميل، وجعله من ميادين التنافس في الخير، فقال: (وتبسمك في وجه أخيك صدقة) رواه الترمذي وصححه ابن حبان.

ومع وضوح هذا الهدي النبوي ونصاعته، إلا أنك ترى بعض الناس يجلب إلى نفسه وإلى أهل بيته ومن حوله الشقاء بحبس هذه الابتسامة في فمه ونفسه.

إنك تشعر أن بعض الناس -من شدة عبوسه وتقطيبه- يظن أن أسنانه عورةٌ من قلة ما يتبسم، فأين هؤلاء عن هذا الهدي النبوي العظيم.

نعم.. قد تمر بالإنسان ساعات يحزن فيها، أو يكون مشغول البال، أو تمر به ظروف خاصة تجعله مغتمًّا، لكن أن تكون الغالب على حياة الإنسان "التكشير"، والانقباض، وحبس هذه الصدقة العظيمة، فهذا –والله- من الشقاء المعجّل لصاحبه والعياذ بالله.

كم نحتاج إلى إشاعة هذا الهدي النبوي الشريف، والتعبد لله به في ذواتنا، وبيوتنا، مع أزواجنا، وأولادنا، وزملائنا في العمل، فلن نخسر شيئا، بل إننا سنخسر خيرا كثيرا -دينيا ودنيويا- حينما نحبس هذه الصدقة عن الخروج إلى واقعتا المليء بضغوط الحياة.

إن التجارب تثبت الأثر الحسن والفعّال لهذه الابتسامة حينما تسبق تصحيح الخطأ، وإنكار المنكر، وبعد: فإن العابس لا يؤذي إلا نفسه، وهو –بعبوسه- يحرمها من الاستمتاع بهذه الحياة، بينما ترى صاحب الابتسامة دائما في ربح وفرح













[b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
خمس لمسات هامة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
ElnasrClubForum :: المنتديات الثقافية والاجتماعية :: ¬°•|المنتدي العام |•°¬-
انتقل الى: